في تصنيف تعليم بواسطة (46.7ألف نقاط)

المساجد هي بيوت الله في الأرض وأحب بقاع الأرض إليه، حيث يرفع فيه اسمه، وأمر الله تعالى أن تطهر وتصان وتهيأ أحسن تهيئة لعمارها بالعبادة والصلاة والذكر وقراءة القرأن، قال تعالى " في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه " 

وإذا كانت المساجد بيوتا أعدت للصلاة والذكر وقراءة القرأن والإعتكاف ومناجاة العبد لربه، والضراعة بين العبد وربه تحتاج منه خلو الذهن من الأكدار والصوارف التي تشوش الذهن وتشتت الأفكار والقلب.

ولما كانت هذه المعاني تغيب عن أفاهم الصبية وصغار السن فلا يقيمون لها وزنا ولا يدركون عواقبها وأضرارها لذا تراهم إذا دخلوا المسجد جعلوها مسرحا للعب واللهو والعبص والركض والصراخ والضحك مما يشوش على الكثير من المصلين ويفسد عليهم صلاتهم.

يجب تربية الأطفال على تعظيم المسجد وإذا حضر إلى المسجد أن يحترم أداب المسجد ويحافظ على سلوكه.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (46.7ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

الإجابة الصحيحة لسؤال: بالتعاون مع مجموعتي أتعرف أمثلة للعبث المكروه بالمسجد؟  

الإجابة:- 

* الضحك والمزاح في المسجد.

* عدم العبث في الكتب المتواجدة في المسجد.

* الكلام بصوت مرتفع.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك في إسألني ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

التصنيفات

...